الادمــــان يتحايـــل !!!

حيل الادمان

حيل الادمان

مرات عديده يحاول أدماننا التحدث الينا بأستخدام أساليب شديده الذكاء و  كثير من الطرق الملتويه، ولكن دعنا نلاحظ  هذه الحيله للحظات.

 حيث أنها من أكثر حيل مرض أدمان المخدرات ضراوه اذا صح القول، وهي أن مرضنا يحاول اقناعنا طوال الوقت بأننا يمكن أن نتعاطي مخدر معين يكون من أختيارنا وذلك لمره واحده فقط..

والذي يجعل هذه الحيله أشد ذكاء هي معدلات نجاحها و أنها قد تستمر بنجاح ولكن (لفتره قصيره) و سرعان ما نعود الي تعاطي نفس الكميات السابقه مع زياده كبيره وأفراط اكثر من ذي قبل.

يمكننا شرح هذه الحيله بمثل صغير لشخص أراد الأمتناع عن تدخين السجائر، و بعد فتره من الأمتناع عاد مره أخري الي التدخين، ولكن الطريقه التي رجع بها لتدخين السجائر توضح الي مدي بعيد براعه مرض الأدمان في الأيقاع بضحاياه.

 في بدايه الأمر دخن هذا الشخص حوالي نصف سيجاره وتخلص منها فورا بعد ما احس بدوار شديد، وامتنع ثانيه لمده أسبوع عن تدخين السجائر.

وهذا يمكن أن يوضح لنا كيف نجحت التجربه في بدايه الأمر، وبعد فتره أراد ان يكرر التجربه مره اخري علي أقتناع تام منه انه يستطيع التدخين والتوقف في اي وقت شاء. ولكن بعد وقت قصير جدا رجع لشراء كراتين السجائر مره أخري. هذه التجربه الصغيره لشخص مدخن هي بالضبط مايحدث في ادمان المخدرات.

وهي أن الأقتناع بتعاطي كميه محدوده من أي مخدر , ولو لمره واحده بنجاح سوف يحدث تحول سريع للمخ وقبل عده اسابيع سيتم الرجوع الي المعدلات السابقه في التعاطي.

وهنا الحل لايأتي الا بطريقه واحده ويسمونها (Zero Tolerence) ومعناها انه لامجال للمخاطره، و يتم استخدام هذه الطريقه عندما تفشل جميع الطرق والمحاولات في التعامل مع مرض أدمان المخدرات. لابد من الأمتناع التام عن كافه أنواع المخدرات لنحيا

رأي واحد حول “الادمــــان يتحايـــل !!!”

أضف تعليق