نظراً لتشابه اسماء مراكز علاج الادمان فى مصر فنشهد نحن مراكز (الامل والتعافي) التابع لمؤسسة ابورجيلة ان رقم الخط الساخن هو (00201008968989) وليس لدينا ارقام اخرى

مواضيــع تهمــك
Showing posts with label برنامج-الحرية-للعلاج-من-الادمان. Show all posts
Showing posts with label برنامج-الحرية-للعلاج-من-الادمان. Show all posts

بعد برنامج الحرية للعلاج من الادمان



خطوات تتم داخل المكان العلاجي للادمان


 1- التقييم:

وهي الأجراءات التي يقوم بها المعالج الشخصي للمدمن للتعرف علي نقاط القوه والضعف لدي المتعالج، وما هي المشاكل التي يعاني منها، وماهي الأحتياجات الضروريه التي لديه. وهذه الخطوه هي تمهيد للخطوه القادمه، وهي وضع الخطه العلاجيه المناسبه. ان مرحله التقييم مرحله مستمره وهو يكون عاده حصيله من الحوارات الشخصيه المركزه مع المتعالج بجانب عمل الأختبارات ومراجعه السجلات. ويقوم المعالج بتقييم معظم مناطق الحياه للمتعالج ( الصحه الجسديه - التضارب الوظيفي - التكيف الأجتماعي - التورط القانوني - الوظائف النفسيه.... الخ) يجب ملاحظه المعايير التاليه:

* جمع بعض المعلومات عن المتعالج متضمنا تاريخه مع تعاطي المخدرات والمشاكل الأخري، وذلك بأستخدام طرق ملائمه للحوار.
* وضع تقييم لتعاطي المخدرات وأي اعراض أخري مصاحبه لتوفير توجه متكامل نحو التخطيط الجديد للعلاج، معتمدا علي الدرايه بنقاط الضعف والقوه والمشاكل والأحتياجات المحدده لدي المتعالج.

2- الخطه العلاجيه:

 وهي العمليه التي يتعرف بها كل من المعالج الشخصي و المتعالج علي المشاكل التي يعاني منها المتعالج وتحتاج الي حلول ويتم تصنيفها للتعامل معها والأتفاق معا علي وضع اهداف طويله وقصيره المدي، وتقرير نظام العلاج والموارد التي سيتم استخدامها.

*  شرح التقييم للمتعالج بطريقة يمكن فهمها.
 * التعرف على المشاكل وتصنيفها مستندا على احتياجات المتعالج الفردية في خطة العلاج المكتوبه.
 * وضع الأهداف طويله المدي وقصيره المدي المتفق عليها مستخدما المصطلحات المكتوبه في الخطه العلاجيه.
 * التعرف على طرق العلاج والموارد التي يمكن الاستفادة منها لكل عميل كحالة فردية.

تعتمد اتفاقية العلاج على التقييم وهى نتيجة للمفاوضات التي تتم بين المتعالج و االمعالج لضمان أن الخطة مناسبة لاحتياجات المتعالج. يجب أن تكون اللغة المستخدمة في عرض المشكلة ووضع الأهداف محددة ومفهومة لللمتعالج ، ويمكن التعبير عنها من خلال مصطلحات سلوكية ( قابلة للقياس) ، وكذلك الإستراتيجية المتبعة في العلاج تكون واضحة ومفهومة ، فتشرح المشكلة باختصار احتياجات المتعالج التي تم التعرف عليها من خلال التقييم، والهدف هو كيفية التعامل مع المشكلة وقد يكون هناك هدف واحد أو عدة أهداف تسعى لحل المشكلة. كذلك توجد أهداف طويلة المدى وقصيرة المدى. ويجب أن تكون الأهداف قابلة للقياس لكي يستطيع كل من العميل والمرشد تحديد مدى التقدم في العلاج.
الخطة العلاجية هي نشاط محدد يربط المشكلة بالهدف ، ويصف الخدمات التي سوف تقدم للعميل للوصول إلى الهدف ، كذلك يحدد الشخص المسئول عن أداء هذه الخدمات ، والوقت الذي سوف تقدم فيه هذه الخدمات والمعدل المطلوب. وضع الخطة العلاجية عملية ديناميكية ويجب مراجعتها أثناء فترة العلاج ، كذلك يجب مراجعة العقود والاتفاقيات بشكل منتظم وتعديلها إذا لزم الأمر.

3- الأرشاد:

 وهو الاستفادة من المهارات الخاصة لمساعدة أفراد أو عائلات أو مجموعات من الناس، في تحقيق الأهداف التي يسعون لتحقيقها، وذلك يتم عن طريق مساعدتهم في ( اكتشاف المشكلة ورؤية عواقبها- فحص السلوكيات والمشاعر- النظر في الحلول البديلة- ثم الوصول إلى قرار).
 اختيار نظرية أو نظريات المشورة التي تقدم.
تطبيق التقنيات لمساعدةالمتعالج أو المجموعة او العائلة  في اكتشاف المشاكل وعواقبها.
تطبيق التقنيات لمساعدةالمتعالج أو المجموعة أو العائلة في فحص السلوك، والتوجهات أو المشاعر إذا كان ذلك ملائما للوضع العلاجي.
المشورة بشكل فردى تكون وفقا للثقافة والنوع وأساليب الحياة المختلفة.
التدخل مع العميل بأسلوب علاجي ملائم.
تنفيذ خطة العلاج.
المشورة هي علاقة يساعد فيها المرشد العميل نحو استخدام موارده لحل مشاكله ،أو تحسين سلوكياته وقيمه. يجب أن يكون المرشد قادرا على إظهار معرفة عملية في مختلف توجهات المشورة وتتضمن ( طرق العلاج الواقعي- العلاج التحليلي التفاعلى- العلاج المبنى على إستراتيجية العائلة ، والعلاج المتمركز حول العميل...) كما يجب على المرشد أيضا أن يكون قادرا على شرح المنطق وراء استخدامه لتوجه معين لعميل بعينه ، على سبيل المثال يمكن اقتراح اتجاه سلوكي لعميل يقاوم أو يواجه صعوبة في التكيف مع العواقب وتنظيم الاندفاعات. في حين يمكن أن يكون التوجه المعرفي هو الأكثر ملائمة لعميل يعانى من الاكتئاب ولكنه في نفس الوقت قادرا على الاستبصار وواضح الرؤية ، وهكذا. يجب كذلك على المرشد أن يشرح منطقه لاختيار توجه المشورة مع فرد أو مجموعة. وأخيرا على المرشد أن يكون قادرا على شرح سبب تغيير التوجه أثناء العلاج.

4- التعامل مع الحاله:


وهى الأنشطة والخدمات المختلفة التي تقدمللمتعالج ، وتعمل معا في إطار محكم ومصمم لتحقيق الأهداف الموضوعة في الخطة العلاجية وقد تشتمل على اتفاقيات إضافية أو طلب مساعدة آخرين من ذوى الخبرة بحسب احتياج المتعالج.
 أن إدارة الحالة هي تنظيم خطة بالخدمات المتعددة المقدمةللمتعالج بحسب احتياجه .
لان المدمن قبل العلاج يظهر عليه العديد من مظاهر الاختلال في مناطق مختلفة من حياته ، وهذا بالطبع يتم التعامل معه أثناء العلاج. فعلى سبيل المثال يمكن أن يصاب مدمن الهيروين بفشل في الكبد ، وفي هذه الحالة يجب على المرشد تحويلالمتعالج إلى طبيب متخصص يشرف على علاجه.
كذلك يمكن أن يكون لدى المتعالج سجل جنائي في هذه الحالة، يجب على المرشد الاتصال بمحامى وهكذا. يمكن أن يتلقى المتعالج أيضا خدمات علاجية أخرى مثل العلاج بالعائلة، والعلاج بالأدوية في نفس المكان. يجب أن تتكامل هذه الأنشطة مع خطة العلاج ويجب أن يكون الاتصال مستمرا مع المسئولين عن كل جانب.

5- التدخل في الأزمات:


وهى الخدمات التي تقدم للعميل ، وتتجاوب مع احتياجاته في الظروف المختلفة ، والطارئة مثل التعرض للآلام العاطفية أو الجسدية الشديدة لأي سبب أثناء العلاج من الادمان

*     إدراك العناصر المختلفة للأزمة التي يمر بها العميل.

*     البدء في تنفيذ دورة فورية من الأعمال الملائمة لهذه الأزمة.

*    تعزيز العلاج الكلى بالاستفادة من الأحداث والأزمات.

الأزمة هي حدث حاسم وحرج في مرحلة العلاج ، وقد تؤدى إلى إعاقة عملية إعادة التأهيل أو هدمها تماما. وقد تكون هذه الأزمات مرتبطة بشكل مباشر بالتعاطي، فتكون في صورة انتكاسة يتعرض لها العميل – أو تعاطي جرعة زائدة أو تكون بشكل غير مباشر وتتضمن ( موت شخص عزيز- انفصال- طلاق- اعتقال- محاولة انتحار- أو ضغط خارجي لإنهاء العلاج).

يجب على المعالج أن يكون قادرا على تحديد الأزمة عند ظهورها على السطح ،وعليه فتكون محاولة التدخل أو حل المشكلة بشكل فوري مع استخدام الأحداث السلبية لتعزيز مجهود العلاج إن أمكن.

6- توعيه المتعالج:


هي توفير المعلومات الكافية للأفراد أو الجماعات عن المخدرات والكحوليات، وكذلك توفير معلومات عن الخدمات المقدمة والموارد المتاحة للمساعدة في تخطى المشكلة.

* تقديم معلومات متعلقة بتعاطي وإدمان الكحول والمخدرات للمتعالج بطريقة رسمية أو غير رسمية.

* تقديم المعلومات عن الخدمات والموارد الأخرى التي تقدم عن إدمان المخدرات.

يمكن تقديم التوعية للمتعالج بطرق مختلفة . ففي بعض برامج الإقامة الكاملة يمكن أن تعقد فصول رسمية تستخدم مواد مكتوبة وأفلام. بينما يمكن أن تقدم المشورة في عيادة خارجية ويتم فيها توعية العميل بشكل فردى أو غير رسمي.
توعية العميل يمكن أن تتضمن بالإضافة إلى المعلومات المتعلقة بالكحول والمخدرات وصفا لمجموعات الدعم الذاتي ،والموارد الأخرى المتاحة للمدمنين وعائلاتهم.
يجب أن يكون المقدم قادرا على تقديم أمثلة محددة عن نوعية التوعية المقدمة للعميل ومدى ارتباطها بالحالة.

7- الأستشاره:


التواصل مع مرشدين ومختصين آخرين من البرنامج ،والاستفادة من خبرات الآخرين لضمان عناية اشمل وأفضل للمتعالج.

* إدراك المواضيع التي تتجاوز معرفة أو مهارات المعالج.

* استشارة الموارد الملائمة للتأكد من تقديم الخدمات الفعالة للعلاج.

* الخضوع للقوانين واللوائح وسياسات المكان المعمول بها ، والتي تحكم عدم إفشاء بيانات هوية العميل.

* شرح الأسباب المنطقية للاستشارة للمتعالج إذا لزم الأمر

أن الاستشارة هي اجتماعات للمناقشة والتوصل لقرار. أكثرها شيوعا تكون بين العاملين داخل المكان العلاجي الذي تتم فيه مراجعة حالة المتعالج مع الأعضاء الآخرين من الفريق العلاجي.
ويمكن أيضا عقد جلسات الاستشارة بشكل فردى مع المشرف والمشيرين الأخريين والأخصائيين النفسيين والأطباء النفسيين ومقدمي الخدمات الأخرى المتعلقة بحالة المتعالج.

خطوات علاج ادمان المخدرات بالمركز



خطوات علاج الادمان من المخدرات داخل المركز 


وظائف تتم قبل دخول المكان العلاجي (المجتمع العلاجي)
1- الفحص المبدئي:
وهي العمليه التي من خلالها يتم التعرف علي كلا من عائله الشخص المراد دخوله المكان العلاجي وايضا التعرف علي المتعالج نفسه والتي يتحدد من خلالها مدي ملائمه الشخص للالتحاق برنامج معين وهذا البرنامج مناسب لحالته ام لا.


 ويجب ملاحظه النقاط التاليه:

تقييم الأعراض النفسيه والأجتماعيه والبدنيه لتعاطي وأدمان المخدرات بوجه عام.
تحديد الأوضاع المصاحبه (الطبيه - النفسيه - البدنيه ....الخ) والتي تشير الي احتياج المتعالج للتقييم او الخدمات المتخصصه الأخري.
تتطلب هذه الوظيفه ان يأخذ المعالج في الأعتبار عوامل مختلفه، لتحديد مثلا اذا كان الشخص المتعاطي تحول الي مدمن ام لا. كل المعالجين لديهم الخبره الكافيه لوضع هذه المعايير ويبرهنوا علي كفاءتهم بأعطاء امثله محدده عن كيفيه تفاقم تعاطي المخدرات الي ان اصبحت تشكل خطرا وخلل ملحوظ في حياه متعاطي المخدرات.
مهم ايضا معرفه طبيعه الماده التي كان يتعاطاها المتعالج، ووضعه الجسدي، ومدي كفاءه وظائفه النفسيه، والدعم الخارجي المقدم له، والموارد المتاحه له، ومجهودات العلاج السابقه و التحفيز وفلسفه البرنامج.

2- القبول:

وهي المرحله التاليه للفحص ويتم فيها عمل مجموعه بسيطه من الأجراءات الأوليه للالتحاق بالبرنامج. ومنها ان يقوم المتعالج او احد افراد اسرته بملء استماره الألتحاق وتوثيق التقييم المبدئئ، وجمع البيانات الماليه وتعيين المعالج المبدئي.

3- التوجيه:

وهي المرحله التي نصف فيها للمتعالج طبيعه البرنامج الذي سوف يلتحق به واهدافه العامه، والقواعد التي تحكم سلوكيات واحتكاكات المتعالج داخل المكان العلاجي. والأمور التي من شأنها ان تؤدي الي اجراءات تأديبيه او الي الفصل من المكان. 

وهذا يكون عن طريق مجموعه علاجيه تضم كل المتعالجين القدامي في المكان العلاجي لتقديم التحيه للعضو الجديد ونقل رساله امل له.


 يجب ملاحظه المعايير التاليه:


* تقديم نظره شامله للمتعالج من خلال شرح اهداف البرنامج.
* تقديم نظره شامله للمتعالج عن كيفيه عمل البرنامج.

خدمات برنامج الحرية لعلاج الادمان

خدمات برنامج الحرية لعلاج الادمان

 خدمات برنامج الحرية للعلاج من الادمان

 خدمات  برنامج الحريه في مجال تأهيل من لديهم مشكله مع المخدرات عديده وتشمل كثير من مجالات الحياه،  لتمتد الي المجتمع والأسره ايضا. نري مكانتنا في هذا المجال، لأن القائمين علي
  هم أناس يعربرنامج الحريه فون جيدا كيف يساعدون  الذين فقدوا الأمل في التعافي والتغيير، بأختصار هدفنا الأساسي هو انت، وكيف نعيد الأمل لك ولأسرتك او لمن تحب من خلال برنامجنا ومن خلفه فريق عمل لديه الخبره الكافيه المدعمه بالدراسه في مراكز تدريب الحريه المختلفه ومدرسه السلوك الأدماني التابعه لنا في وادي النطرون.  رؤيتنا تتركز في أن التعافي مهم جدا ولكن لابد من التغيير.

الأدمان ما هو الا مرض يصيب العقل، هذا المرض مستمر لا يتوقف عند حد، ولكن يمكن محاصرته بطرق عديده تكون هي بمثابه الأدوات التي تحصل عليها من خلال برنامجنا، وبرنامج زماله المدمنين المجهولين الذي نشجعه تماما ونساعد من لدينا علي العمل من خلاله. نحن معك من البدايه لأننا نعرفك جيدا ونعرف فيما تفكر. معك من مرحله أتخاذ القرار الحاسم في العلاج  مرورا بقضاء وقت في مركز اعراض الأنسحاب التابع لنا،  لنبدأ بعد ذلك أولي مراحل التعافي من خلال  الجروبات العلاجيه داخل مراكزنا مرورا ببرنامج الحريه للعائلات، وكثير من الأنشطه والرحلات، و برنامج المتابعه..

خدماتنا غالبا ما تكون في المراحل الأولي من التعافي، أن المراحل الأولي غالبا ماتكون صعبه ولكنها مهمه للغايه أن اراد الشخص تعافي طويل المدي. أن ثقافه التعاطي تختلف تماما عن ثقافه التعافي، في حياتنا الجديده لابد من التخلي عن الكثير من اساليبنا القديمه التي ادت بنا الي مزيد من الدمار واليأس.

مركز أعراض الأنسحاب

 تعتبر مرحله انسحاب المخدرات من أولي المراحل في عمليه التعافي، وتتم تحت أشراف طبي امن في مركز اعراض الأنسحاب الخاص بنا. ان الأمتناع عن تعاطي المخدرات يولد معه كثير من التعب الجسماني والنفسي،  يحتاج لكثير من العنايه ليصبح خاليا نت أي تأثير للمخدرات ومستعد لباقي مراحل العلاج من الادمان.


أقامه مريحه وامنه

توفر  مكان برنامج الحريه امن وبيئه صحيه للنمو من خلال مراكزها العديده، وهنا في  المعادي نوفر برنامج الحريه الأقامه في فيلا كبيره مجهزه بقاعه للجروبات العلاجيه، وبلياردو، وكثير من الأنشطه الأخري. توجد كثير من المستويات للأقامه مع تقديم الوجبات الثلاث، والمشروبات متاحه طوال اليوم مجانا. اتصل بنا لمعرفه المزيد...

العلاج الجمعي


هو نوع من العلاج يتم فيه اختيار مجموعة من الأفراد الذين يعانون من مرض أو معاناة نفسية ، يقوم بقيادتها معالج متمرن بهدف إحداث تغيير نوعي في شخصياتهم. و يستخدم فيها المعالج التفاعل الذي يتم بين أعضاء المجموعة لإحداث التغيير في شخصياتهم.

وللعلاج الجمعي نقطتي قوة يتميز بهما عن أنواع العلاجات الأخرى وهما:

1) إمكانية الحصول على ردود أفعال سريعة ومباشرة من الزملاء لكل تغير طفيف يحدث أو مشاركة حقيقية ، و تتميز  هذه الردود بكونها من أشخاص عاديين (غير معالجين)، وهذا يعطيها نوعا ما من المصداقية.

2)  تمكين المتعالج والمعالج معاً من ملاحظة  مدى تجاوب المتعالج نفسياً وسلوكياً مع أنواع مختلفة من الناس ، مما يؤدي لحدوث علاقات طرحية مختلفة different transference  (لو كان نوع العلاقة الطرحية مع المعالج هي علاقة والدية مثلاً ، في المجموعة يحصل المتعالج على علاقة أخوة ، زميله ، او اي احد مهم لديه....الخ) وهذه العلاقات الطرحية  تساعده على حل مشكلات في شخصيته تظهر فقط في هذه العلاقات (غيرة ، تنافس ، اعتمادية.الخ) .

ويتضمن العلاج الجمعي كثير من الجروبات العلاجيه مثل المواجهه، والتأمل، مكانك فين، الكرسي الخالي، المرايا، الثقه، الحرب النوويه، الأنعكاسات اليوميه

حضور أجتماعات زماله المدمنين المجهولين يوميا
 تتيح الحريه الذهاب الي اجتماع المدمنين المجهولين يوميا لكل نزلائها، المواصلات لحضور الأجتماع تكون مجانا.  ماهو برنامج المدمنين المجهولين.

أنشطه مختلفه

 هنا في  نقدم ك برنامج الحريه ثير من الخدمات المختلفه للمتعالجين مثل تليفون محلي طوال اليوم، بلياردو، بلاي ستيشن، انترنت لاسلكي، ذهاب الي السينما كل خميس، والعشاء بالخارج، ويوم رياضي يوم الأربعاء. أن فلسفتنا قائمه علي ان الأدمان ماهو الا مرض نحاول معا ان نحاصره فلابد من وجود جميع الأنشطه بجوار التعافي لان هذا يساعدنا كثيرا من الناحيه النفسيه لمتعالجينا.
نحن نريد لكل المتعالجين لدينا ان يعيشوا نسخه طبق الأصل من الحياه الخارجيه بعد الأيام الأولي من التعافي.


عناصر برنامج بيوت الحرية لعلاج الادمان


عناصر برنامج الحرية لعلاج الادمان

التعريفات : القيم ، المبادئ ، الأخلاقيات
تعريف المهنة : المهنة هي تقديم خدمة لمستفيد
عناصر المهنة : هناك 3 عناصر يجب أن تكتمل لتكون  مهنة ما ، و هي :
مجموعة من المعارف والمهارات
مجموعة من الممارسين لديهم مصلحة مشتركة
 مجموعة من الأخلاقيات
    حيث أن تقديم خدمة لمستفيد يستند على مجموعة من المعارف والمهارات ، التي يمارسها مجموعة من الممارسين تحكمهم أخلاقيات معينة  . فظهور الإدمان كظاهرة واضحة في المجتمع المصري في أواخر السبعينيات،أدى إلى الحاجة إلى توافر وظيفة مهني علاج ادمان.

الأخلاقيات الأساسية للمهنة :

قام ويلفيل وكيتشنر ( Welfel and Kitchener 1992 ) بعرض خمسة مبادئ أخلاقية أساسية في أي إرشادات أخلاقية ويتم عرضها فيما يلي :

1 ـ الفائدة

تشجيع كل ما هو صالح للآخرين ، كأن يتوقع العملاء الاستفادة من الخدمة، والعمل في حدود القدرة / الكفاءة.

2 ـ عدم الإيذاء

وهو التزام المرشد بتجنب الأنشطة التي قد تؤذى العميل، حتى إذا كان الأذى غير مقصود. فيجب تجنب عدم الكفاءة ، الإيذاء ، التقصير في الأداء.

3 ـ الاستقلال

  للعملاء حرية التفكير، وحرية اختيار طريقتهم الخاصة، وعلى المرشدين الالتزام الاخلاقى لتقليل اعتمادية العميل وتعزيز استقلالية اتخاذ القرارات ، كما يتضمن ذلك حق العملاء في التمتع بالخصوصية ، على سبيل المثال يمكن التحفظ على إفشاء معلومات عن العميل لأقاربه أو أي آخرين دون الحصول على موافقته.

4 ـ العدالة

الالتزام بتقديم قدر متساوي وعادل من المعاملة ، لكل العملاء كما يجب أن تكون نفس الخدمات متاحة للجميع . و يجب أن يتم ذلك بغض النظر عن أي عوامل أخرى مثل السن ، الجنس ، العرق ، النواحي الجمالية ، الخلفية الثقافية ، القدرات الاجتماعية والاقتصادية ، أسلوب الحياة أو الدين. كما ينطبق هذا أيضا على الفرد الذي تُنظر اهتماماته فى ضوء حقوق واهتمامات الآخرين .

5 ـ الإخلاص (الولاء )

يجب الخضوع بأمانة للالتزامات الموجهة نحو العملاء ، فعلى المرشد أو الشخص الذي يقدم المساعدة أن يقوم بخلق مناخ علاجي ملئ بالثقة ، حيث يتمكن الناس من اكتشاف حلولهم الشخصية لمشاكلهم ، فيجب ألا يكون هناك أي خداع أو استغلال.

الأخلاقيات الإلزامية والمرجوة

تعد الأخلاقيات الإلزامية هي تلك التي تغطى المتطلبات الرئيسية للقانون، والمنظمة التابعين لها .

وتعد الأخلاقيات المرجوة هي تلك التي نجاهد في سبيل تحقيقها ،كمعايير وقيم أسمى نحيا لنعمل بها.

تظهر النواحي الأخلاقية في كل نواحي الحياة، وتختلف باختلاف مواقف الخدمة ،وسوف نقوم بالنظر في بعض هذه القواعد، والتي لها تأثير على قطاع الإرشاد النفسي في الإدمان.

وسنتعرض لبعض النواحي الأخلاقية للمرشد النفسي أو الشخص الذي يقدم المساعدة أو الخبراء الطبيين :

احتياجاتي أم احتياجات العميل؟
هل أنا كفء لتقديم الإرشاد النفسي أو النصيحة ؟ ( متعلم , متدرب , كفء وجدير بالثقة)
ما هي حقوق عملائي؟ ما الذي يحدد هذه الحقوق ؟
اتخاذ قرارات أخلاقية .
هل أنا واضح في مسألة السرية؟
كيف أتعامل مع العملاء الذين لهم ميول انتحارية؟
هل يمكنني تقديم خدمات جيدة لشخص من بلد آخر / خلفية ثقافية أخرى؟
التشخيص.

برنامج الحرية لعلاج الادمان

القائمون على برنامج بيوت الحرية للعلاج من الادمان

القائمون على برنامج الحرية لعلاج الادمان


تأسس سنه 1989،برنامج الحريه بدأت بأولي مراكزه برنامج الحريه في وادي النطرو ن، ويعتبر فرع الوادي من اكبر فروع علي الأطلاق برنامج الحريه حتي يومنا هذا حيث تدار ثلاث برامج مختلفه بداخله، فضلا عن فروع التجمع الخامس، حدائق الأهرام، الأسكندريه، وفروع المعادي.



تقسم فروع الي قطاعات برنامج الحريه موزعه جغرافيا في أنحاء الجمهوريه منها قطاع شرق وقطاع غرب وقطاع الوادي.. لتؤكد برنامج الحريه  مساعيها في الوصول لأكبر عدد من المدمنين سنويا. فريق الحريه بالكامل مدرب وحاصل علي المدرسه الدوليه للتعامل مع السلوك الأدماني والتي تعقد في وادي النطرون سنويا لأنه لاشئ يأتي صدفه عندنا، وأنه من غير الأخلاقي ان ندعي معرفتنا بأشياء ليس لنا فيها خبره كافيه فيها.

والأن نخدم الالاف من المدمنين و عائلاتهم من خلال أحدي عشر فرع والمقسمين الي عده قطاعات منها قطاع شرق، وقطاع الوادي ، وقطاع غرب.

 برنامج الحريه من المراكز الأولي في مصر في علاج الادمان من المخدرات و تأهيل المدمنين بطريقه المجتمع العلاجي، طريقه خاليه من الأختباء خلف الأسوار العاليه و بعيده كل البعد عن معامله المدمن معامله تشبه معامله المرضي العقليين... نحن سويا نتعلم من خلال مساعده بعضنا البعض في الوصول لأفضل طرق التعامل مع هذا المرض.

هذا البرنامج نجح في التعامل مع الأشخاص والعائلات والمجتمع بشكل عام لأيجاد طريقه افضل للحياه.

نحن نعمل من خلال مصادرنا للوصول للتعافي والتغيير معا. . رؤيتنا ان المدمنون وعائلاتهم في مصر والبلاد العربية والعالم لابد ان يحصلوا علي فرصة كاملة لحياة أفضل و النشء المُعرض للإدمان تقوده قوة من داخله للتعافي قبل التعاطي و قبل الجنس غير الآمن. نحلم دوما بالتغيير لأنفسنا ولمجتمعنا ، نفهم حقيقة أنفسنا كمفتاح لفهم العالم من حولنا وتغييره .

نسعى إلى وجود آخرين يشاركوننا الحلم في التغيير ، مؤمنين بقدرتنا معا من خلال المجموعة على صنع شيئا مختلفا بداية نحن كفريق معا نستطيع ، معا نساعد آخرين على تنمية مهاراتهم ومع آخرون نكتشف نقاط قوة لم نرها من قبل برنامج الحريه ..

العلاج من الادمان



علاج الادمان على المخدرات


إذا أفلتت فرصة الفرد من الوقاية فعلينا أن نتشبث بفرصة العلاج من الادمان لتكون الحل الأخير., سواء للوصول إلى تخليص الفرد من تلك الأضرار الصحية المدمرة ، أم لإنقاذه من معاناة وآلام اعرض الانسحاب من المخدرات  على حد سواء .

علاج الادمان له مراحل متتالية ، لا يمكن تجزئته بالاكتفاء بمرحلة منه دون أخرى ، أو تطبيق بعضه دون بعض ، لأن ذلك مما يضر به ويضعف من نتائجه ، فلا يجوز مثلاً الاكتفاء بالمرحلة الأولى المتمثلة فى تخليص الجسم من السموم الإدمانية دون العلاج النفسي والاجتماعي.

 لأنه حل مؤقت ولا يجوز الاكتفاء بهذا وذلك دون إعادة صياغة علاقة التائب من الإدمان بأسرته ومجتمعه ، ثم دون تتبع الحالة لمنع النكسات المحتملة التى تمثل خطراً شديداً على مصير العملية العلاجية ككل. وكما أن العلاج وحدة واحدة ، فإنه أيضاً عمل جماعي يبدأ من المدمن ذاته الذى يجب أن تتاح له الفرصة ليسهم إيجابياً فى إنجاحه ، ويصدق هذا القول حتى ولو كان العلاج من الادمان بغير إرادته كأن يكون بحكم قضائي أو تحت ضغط الأسرة ، بل إن مشاركة الأسرة ذاتها ضرورة فى كل مراحل العلاج من الادمان، ويحتاج الأمر أيضاً إلى علاج مشاكل الأسرة سواء كانت هذه المشاكل مسببة للإدمان أو ناتجة عنه.

انشطة مركز الحريه لعلاج الادمان


أنشطه مركز الحريه لعلاج الادمان

• اجتماعات حيوية تفرغ ما بداخل المقيم و تفتح له طرقاً جديدة يكتسب بها أملاً و قوة و خبرة و لكى يتغلب على مشاكله.
• 
رحلات الى الشاطىء  و ألعاب رياضية و ترفيهية " تنس طاولة - بلياردو – صالة جيم – بلاى ستاشن  و غيرها".
يتم علاج الادمان فى سرية تامة و بعد التعافى يتابع المركز الخريجين من مركز الحرية لعلاج الادمان مجاناً.

رساله الى كل اب و ام ....الى كل صديق او قريب....اذا كنت تعرف مريضاً " مدمن " لا تتردد فى مد يدك و مساعدته فى بداية حياة جديدة ... حياة وعي و حب و حرية